هل أنت مستعد لتكون ماركتير؟

هل أنت مستعد لتكون ماركتير؟
1227 Views Share

هل أنت مستعد لتكون ماركتير؟

مشكلة الاستعداد التاريخية أنها شيء خادع، هل أنت مستعد؟ قد تكون إجابتك بنعم هي سبب خسارتك، فالثقة الزائدة في الاستعداد كانت سببًا في الكثير من الفشل، ولكن على النقيض إن لم تكن مستعد على الإطلاق فمن البديهي أنك لن تحصل على شيء!

يحكي هاري بيكويث في كتابه الرائع «اللمسات الخفية أربع أسس للتسويق الحديث» عن خطورة لقب الخبير، فحينما يطلق عليك الناس لقب خبير ينعكس في نفسك الإحساس بأن حل جميع المشاكل لديك - في داخل عقلك - بالطبع فأنت خبير، ولذلك يبحث الناس عن حلول للمشاكل بمفردهم وغالبًا يفشلون.

الإجابات في الخارج عند الآخرين، اذهب وابحث عنها.
 

نعود إلى سؤال المقال: هل أنت مستعد لتكون ماركتير؟

يجب أولًا أن تعرف ما هي المهام التي يتحملها رجل التسويق، وقتها سوف تستطيع الإجابة عن هذا السؤال.

مهام رجل التسويق:

يجب أولًا أن تعرف أن المهام تختلف من شركة لأخرى، فالشركات الكبيرة بها قسم تسويق كبير وغالبًا يكون لك دورًا صغيرًا داخل الشركة ولكنه مؤثر جدًا وخطير جدًا نظرًا لحجم الشركة، والعكس صحيح، فالشركات الصغيرة قد يوجد بها فرد واحد يقوم بجميع مهام التسويق والتي نذكر منها التالي على سبيل المثال لا الحصر:

  1. عمل الأبحاث التسويقية اللازمة للشركة والتي هي في غاية الخطورة سواء كانت شركة كبيرة أو صغيرة فالبحث التسويقي هو أساس كل القرارات والاستراتيجيات التي سوف تتخذها الشركة.
  2. اختيار الشرائح المستهدفة لمجموعة الخدمات أو المنتجات التي تقدمها الشركة.
  3. التسعير.
  4. اختيار قنوات التوزيع التي من خلالها سوف يحصل الناس على المنتج أو الخدمة.
  5. اختيار قنوات الترويج وتوزيع ميزانية التسويق لها وقياس النتائج المختلفة من كل قناة.
  6. التحليل وهو أيضًا يعتبر شيئًا ليس هينًا، فيجب تحليل نتائج كل شيء ودراستها جيدًا حتى يتم الاستفادة من الإيجابيات وتحسين السلبيات.
  7. بالطبع التعامل مع شركات الدعاية واختيار الرسائل والأهداف الدعائية.
  8. إعداد أهداف القسم.
  9. إعداد التقارير والتوصيات لمجلس الإدارة.

المهارات اللازمة لرجل التسويق:

تختلف المهارة اللازمة باختلاف طبيعية الوظيفة التي تقوم بها داخل قسم التسويق، فمثلًا إذا كنت مفوض بإعداد ميزانية التسويق وتوزيعها أو تحليل النتائج والتعامل مع الأرقام، فلابد أن يكون لديك المهارات اللازمة لذلك، ولكن يوجد بعض المهارات العامة التي لابد من تواجدها أيًا كانت طبيعة عملك.

  1. مهارات التواصل والعرض: فعلى أقل تقدير ستقوم بعرض التوصيات الخاصة بمهامك لمديرك أو لمجلس إدارة الشركة.
  2. التخطيط الجيد: أيضًا أيًا كانت وظيفتك لابد أن تقوم بالتخطيط الجيد لها الذي يشمل توزيع المهام على أوقات معينة لتنفيذها ومن ثم قياس النتائج الخاصة بك.
  3. الاهتمام بالتفاصيل: كما يُقال... الشيطان يكمن في التفاصيل! فيجب عليك الاهتمام بالتفاصيل الصغيرة التي من خلالها تستطيع تغيير الكثير.
  4. الفضول: هل يوجد رجل تسويق ليس فضولي! ليس لديه شغف بالمعرفة! ليس لديه شغف دائم باستكشاف المزيد!

كيف تحصل على وظيفة في التسويق؟

للأسف الشديد يظن البعض أن بمجرد دراسته للقليل من التسويق سوف يعمل مديرًا للتسويق، أو يرغب أن يعمل في التخطيط!

كلنا نعرف قصة حصان طروادة وكيف استطاع الإغريق التحايل على سكان طروادة عن طريق إقناعهم أن الحصان هدية، وتم إدخال بعض الجنود بداخله، واستغلوا الاحتفالات الليلة للمدينة بفك الحصار وقاموا بفتح أبواب المدينة، ودخل جيش الإغريق عن طريق هذه الحيلة.

لا ندعو للتحايل ولكن المثال توضيحي أنك تستطيع دخول قسم التسويق عن طريق أشياء أخرى قد تكون أكثرها انتشارًا العمل في قسم المبيعات، كما أن العمل في قسم المبيعات يعطيك الكثير من الخبرات التي تساعدك في حياتك المهنية بشكل كبير، إلا انه أيضًا باب سريع لدخول قسم التسويق.

اعمل في المبيعات لفترة، ثم حاول الانتقال لقسم التسويق في الشركة.

ثانيًا: الديجتال ماركيتنج

في الفترة الأخيرة تزايد الطلب على المتخصصين في التسويق الإلكتروني وأصبح فرصة جيدة لدخول عالم التسويق.

ثالثًا: العمل في شركات البحث التسويقي

بالتأكيد ستكون وظيفة مرهقة.. وتكون في البداية ليست أكثر من أنك سوف تعمل في أحد الشوارع ولديك استقصاء ما، تحاول جاهدًا أن تجعل الناس يتجاوبون معك ويجاوبون الاستقصاء، وظيفة مرهقة ولكنها باب كبير للتسويق.

وأخيرًا تذكر أن قطرات قليلة متتابعة من المياه خير وأقوى من كمية كبيرة ثم لا شيء...


Sign In

Register

Reset Password